لماذا ينبغي تخزين الخلايا الجذعية المُستخرجة من الحبل السري؟

يُعدتخزين الخلايا الجذعية المُستخرجة من دم الحبل السرياستثماراً في صحة أطفالك وصحة أفراد الأسرة المتوافقين معهم خلوياً. ففي واقع الأمر، يمكن استخدام الخلايا المحفوظة في علاج العديد من الأمراض الخطيرة. تُعد عمليات زرع الخلايا الجذعية المُستخرجة من دم الحبل السري التي أُجريت في جميع أنحاء العالم لعلاج العديد من الأمراض والتي يتجاوز عددها 40 ألف عملية، تأكيداً لأهمية حفظ الخلايا ونجاحاتها العلمية. (1)

يبلغ عدد الأطفال المولودين سنوياً في إيطاليا حوالي 500,000 طفل، ولكن للأسف لا تُخزن سوى نسبة 0.4% فقط من دم الحبل السري المتاح في أحد بنوك الخلايا الإيطالية العامة. وتعمل بنوك الخلايا الذاتية الخاصة على حفظ نسبة تقل عن 2%. يعني ذلك أن أكثر من 97% من الأحبال السرية القابلة للتخزين يكون مصيرها هو التخلص منها.

لطالما أسهمت أنشطة معهد بايوساينس والبنوك الخاصة الأخرى في رفع درجة الوعي بأهمية حفظ الخلايا الجذعية سواء لدى جهات عامة أو خاصة.

(1). بالين ك ك وآخرون. زرع الخلايا المُستخرجة من دم الحبل السري: أول 25 عاماً وما يليها. الدم. 25 يوليو 2013؛ 122 (4):491-8. doi: 10.1182/blood-2013-02-453175

الخلايا الجذعية الجنينية والبالغة

توجد فئتان رئيسيتان من الخلايا الجذعية: الجنينية والبالغة.

الخلايا الجذعية الجنينية

توجد الخلايا الجذعية الجنينية في الجنين منذ لحظة إخصاب البويضة وحتى اليوم الرابع من حدوث الحمل. وهي خلايا كاملة القدرة، يمكنها النمو والتحوُّل إلى جميع أنواع الخلايا المتخصصة لدى الكائن. واليوم، لا يوجد دليل علمي بشأن سلامة استخدامها والاستخدامات السريرية الممكنة.

الخلايا الجذعية البالغة

الخلايا الجذعية البالغة هي الخلايا التي يمكن تخزينها بعد استخراجها من دم الحبل السري. الخلايا الجذعية البالغة هي خلايا غير متمايزة تتضاعف لاستبدال الخلايا التالفة وتجديد الأنسجة. وبخلاف الخلايا الجذعية الجنينية، لا يُعد استخدامها في أغراض علاجية مثيراً للجدل لأنها لا تستوجب تدمير الأجنة ولأن سلامتها الحيوية قد أُثبتت على نحو موسع.

لماذا ينبغي تخزين الخلايا الجذعية المُكَوِّنة للدَّم؟

على مدار أكثر من 20 عاماً، لطالما أثبتت الخلايا الجذعية المكونة للدم -الموجودة في الدم المُستخرج من الحبل السري- مرونتها المميزة التي تجعلها مفيدة لعلاج أمراض مختلفة.

إنها خلايا متعددة القدرات ويمكن الحصول على معظم أنواع الخلايا الموجودة في الجسم(2) من هذه الخلايا؛ ولهذا السبب تُستخدم في علاج الأمراض التي تؤثر في العديد من الأعضاء والأنسجة.

(2). أوجاوا م وآخرون. الخلايا الجذعية المُكَوِّنة للدَّم هي خلايا متعددة القدرات وليست فقط ’’مُكَوِّنة للدَّم‘‘. خلايا الدم الحمراء، الجزيئات والأمراض يونيو 2013؛ 51 (1): 3–8. doi: 10.1016/j.bcmd.2013.01.008

حفظ الخلايا الغيرية (اللامتجانسة) المسحوبة من المتبرعين

التبرع في إتاحة الخلايا الجذعية المُستخرجة من دم الحبل السري للمجتمع.

في هذه الحالة، يُسحب دم الحبل السري عند الولادة بعد التحقق من ملاءمة الأبوين، وتُخزن الخلايا المُستخرجة في بنك خلايا عام. وقت الحاجة، تُقدم الخلايا إلى أي شخص قد يحتاجها بغرض إجراء عملية زراعة بعد التحقق من توافقها معه.

في عام 2014، سُحبت 19,459 وحدة دم حبل سري للتبرع بها، وتم تجميد 1,738 فقط منها.

لماذا ينبغي اختيار حفظ الخلايا الذاتية؟

عند تخزين الخلايا الجذعية الخاصة بالطفل الحديث الولادة، يُشار إلى ذلك بتخزين الخلايا الذاتية. وفقاً للقانون الإيطالي، إذا أصيب الطفل حديث الولادة بمرض، فإن له الحق في حفظ الخلايا الذاتية في بنك خلايا عام مجاناً.

ويتضمن القرار الصادر في 18 نوفمبر 2009 قائمة بالأمراض القابلة للعلاج حالياً باستخدام الخلايا الجذعية المُستخرجة من دم الحبل السري. وعلى الرغم من ذلك، فإذا كان الطفل الحديث الولادة سليماً وتقدم والداه بطلب حفظ خلاياه لأغراض وقائية، فإنه ينبغي لهم الاتصال بالمعامل الخاصة، مثل معهد بايوساينس.

هل أنتِ حامل؟

هل تفكرين في تخزين الخلايا الجذعية لطفلك؟

يُعرف دم الحبل السري بأنه الدم الذي يتبقى في الحبل السري بعد ولادة الطفل، ويُعد مصدراً قيِّماً للخلايا الجذعية.

حتى وقت قريب، كان هذا الدم يُعد «من المخلفات»، وكان يجري التخلص منه ضمن مخلفات المستشفى، شأنه شأن المشيمة والحبل السري. ولكنه يُستخدم حالياً في علاج ما يقرب من 100 مرض خطير.

احجزي موعد استشارة مجانية